اختتام مشروع الدعم النفسي لمخيمات رام الله

رام الله – اختتم اتحاد لجان المرأة الفلسطينية اليوم مشروعا للدعم النفسي استهدف نساء من مخيمات الأمعري، الجلزون، وقدروة برام الله .

ونفذ اتحاد لجان المرأة 22  لقاءا لـ 4 مجموعات من النساء مجموعتين منها في الجلزون ومجموعة في مخيم الأمعري وأخرى في قدورة واستهدف 43 سيدة .

وتنوعت المواضيع التي قدمتها الأخصائية النفسية رنيم لداوية للنساء حول أهمية التغذية الصحية للنساء في سن الأمان والتغييرات الجسدية والهرمونية التي تحدث في هذا السن وكيفية العناية بانفسهن.

كما تضمنت مواضيع اللقاءات حول الضغوطات النفسية والعنف و أنشطة تفريغية للنساء عن طريق الفنون  التعبيرية كالرسم واليوجا والاسترخاء والتمارين الرياضية والتوعية بطرق التخفيف من الضغوط النفسية.

و تخصصت اللقاءات الخاصة بمجموعة طالبات مدرسة من مخيم الجلزون حول سن المراهقة والزواج المبكر وأهمية تحديد الأهداف العامة للشابات وكيفية اختيار التخصص الأكاديمي المناسب لميول الطالبات وقدراتهن.

وقد استهدف المشروع نساء مخيمات رام الله نظرا للأوضاع الصعبة التي تعيشها النساء في المخيمات الفلسطينية من انتهاكات الاحتلال خاصة لذوي الأسرى والشهداء والحواجز التي تزيد من الضغوطات النفسية للنساء بالاضافة للفقر والعنف المبني على النوع الاجتماعي وغيرها.

ويأتي هذا المشروع تحقيقاً للهدف الاستراتيجي الخامس للاتحاد وهو تسهيل حصول النساء والعائلة الفلسطينية على خدمات الدعم النفسي والقانوني والحماية من العنف.

يذكر أن عناوين هذه اللقاءات جاءت بناء على دارسة احتياج لدى النساء المشاركات.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *